أخبار الفن والمجتمع
رئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرمدير التحريراحمد زاهررئيس مجلس الإدارةد. تامر قبودانرئيس التحريرمدير التحريراحمد زاهر
كايلى جينر تتجه لمنتجات العناية بالأطفال.. بعد إمبراطورية المكياج والبشرةختام ملتقى القاهرة للخط العربى بالمسرح الصغير.. الاثنينتعرف على تفاصيل ألبوم محمد عساف الجديدعلاج الأورام الليفية بالاشعة التداخلية- قسطرة الرحمالأطباء : حالة إيمان الخصرى مستقرة ولا تستدعى السفر للخارجبهاء الدين محمد عن عمرو دياب: «نجم بيتعمله 100 حساب»خالد تاج الدين يهنئ عمرو دياب بعيد ميلاده: «كل سنة...كيف هنأت دينا الشربيني «الهضبة» عمرو دياب بعيد ميلاده؟ (فيديو)
اقتصاد

اتفاقية بين المصرية للاتصالات ونوكيا لبناء بنية تحتية سحابية في مصر

توقيع مذكرة تفاهم
توقيع مذكرة تفاهم

شهد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، توقيع مذكرة تفاهم بين الشركة المصرية للاتصالات وشركة نوكيا العالمية، بهدف بناء أول بنية تحتية سحابية في مصر حصريًا لخدمات إنترنت الأشياء، حيث تعتمد المصرية للاتصالات على شبكة (WING) العالمية لإنترنت الأشياء والتابعة لنوكيا كمنصة لإطلاق خدمات إنترنت الأشياء لقطاع الأعمال خلال هذا العام، جاء ذلك خلال مشاركة الدكتور عمرو طلعت في فعاليات المعرض والمؤتمر الدولي للهواتف المحمولة الذي يعقد بمدينة برشلونة في الفترة من 25– 28 فبراير.

وتتيح شبكة WING للشركة المصرية للاتصالات تقديم خدمات إنترنت الأشياء للشركات على نطاق عالمي، بما يمكن المصرية للاتصالات من الاستفادة من سوق إنترنت الأشياء المتنامي بسرعة وفعالية، اعتمادا على نموذج نوكيا WING متعدد الخدمات والذي يشمل البنية التحتية العالمية لإنترنت الأشياء ونموذج أعمال (الدفع حسب الطلب- Pay As You Grow)، كما تمكّن WING الشركة المصرية للاتصالات من توفير خدمة إنترنت الأشياء العالمية بأسعار محليًة تقريبا مقارنة بأسعار التجوال الأكثر تكلفة.

كما تتضمن مذكرة التفاهم قيام الشركة المصرية للاتصالات وشركة نوكيا العالمية بمناقشة مبادرات تسويقية مشتركة، والإسراع في تطوير مشروعات إنترنت الأشياء في مصر، وهو ما يؤدي إلى ميكنة المشروعات بما يساعد الشركات على خفض نفقاتها التشغيلية، وتعزيز الإنتاجية، وتقديم خدمات جديدة إلى الأسواق بشكل أسرع.

كما شهد الدكتور عمرو طلعت توقيع مذكرة تفاهم بين الشركتين، بهدف التعاون في تطوير واختبار حالات الاستخدام الجديدة لتكنولوجيا الجيل الخامس.

وبموجب هذه المذكرة، سيتم التعاون بين الشركتين بالتركيز على تطوير الشبكة، وسيناريوهات الانتشار، فضلا عن تقييم حالات الاستخدام المناسب لتقنية الجيل الخامس في السوق المصرية، حيث تعد هذه المذكرة خطوة مهمة للشركة المصرية للاتصالات نحو استراتيجيتها للتحول الرقمي، خاصة أن الشركة تمتلك بالفعل حزمة من الحلول والخدمات الاساسية لتكنولوجيا الجيل الخامس بأحدث التقنيات العالمية بالشراكة مع شركة نوكيا العالمية.

أكد المهندس عادل حامد، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات، أن الشراكة تمهد الطريق لإطلاق خدمات الجيل الخامس في مصر، وتشكل تلك الاتفاقية مرحلة جديدة في الشراكة بين الشركتين لتطوير وبناء شبكات الجيل الخامس، بما يسمح للشركة بأداء أدوارها والمساهمة في تنفيذ استراتيجية التحول الرقمي في مصر، كما تشكل هذه المذكرة فرصة مثالية لنا للتأكد من جاهزية المصرية للاتصالات لاستقبال تكنولوجيا الجيل الخامس، ووضع خارطة طريق استراتيجية لتطوير قدرات الشبكة استعدادا لتكنولوجيا الجيل الخامس وتطبيقاته المتعددة.

ومن جانبه، قال المهندس عمرو الليثي الرئيس الإقليمي لنوكيا لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: "إن تلك المذكرة تأتي في إطار الشراكة الاستراتيجية طويلة الأمد بين الشركتين وحرصنا الدائم على توفير أحدث تقنيات الاتصالات داخل السوق المصرية باعتبارنا أحد رواد تقنيات تكنولوجيا الشبكات والاتصالات عالميا، ونحن ملتزمون بإيجاد حلول الجيل الخامس الجديدة والمثيرة، بما يحقق أهداف أعمال شركائنا من مزودي الخدمة؛ فحالات الاستخدام الجديدة ستتيح للمصرية للاتصالات أن تقوم بشكل استباقي بإدارة تفاقم البيانات وخلق مصادر جديدة للدخل فضلاً عن الاستمرار في العمل على تحسين تجربة العملاء".

جدير بالذكر، أن الشركة المصرية للاتصالات وشركة نوكيا العالمية تعملان على تقديم المزيد من تقنية الجيل الخامس، الجيل الجديد من الأنظمة الراديوية وهندسة الشبكات التي توفر الاتصال واسع النطاق للغاية مع الانخفاض الفائق في وقت الاستجابة، مع خيارات شبكية هائلة لدعم مختلف حالات الاستخدام والعديد من أنماط الأعمال؛ كما أنه يربط مليارات أجهزة إنترنت الأشياء التي تعمل على تمكين المدن الذكية وتحسين نوعية حياة المواطنين.

توقيع مذكرة تفاهم وزارة الاتصالات شركة نوكيا اخبار الفن والمجتمع بناء بنية تحتية سحابية في مصر الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

اقتصاد